منتديات بتيل
أهلاً وسهلاً بك في منتديات بتيل
إن كانت هذه الزيارة الأولى لك تفضل بالتسجيل
وإن كنت عضواً فتفضل بالدخول
ولا تحرمنا تواجدك

منتديات بتيل

منتدى تعليمي لكل ما يهم الطالب والمعلم ، خطط دراسية ، تحاليل محتوى ، تحضير يومي ، عروض بوربوينت وفلاش ، استراتيجيات تدريس ، كتب تعليمية ثقافية علمية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
biid

شاطر | 
 

 حوادث المرور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ضياء اسماعيل
مشرف
مشرف


الابراج : الاسد
الأبراج الصينية : الخنزير
عدد المساهمات : 856
نقاط : 1668
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 33
الموقع : دائماً في قلوبكم جميعا
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية
المزاج : هادئ ورايق

مُساهمةموضوع: حوادث المرور   2010-04-14, 05:39

بسم الله الرحمن الرحيم


إستراتيجية تعليمية مقدمة للحد من مشكلة حوادث السير في المملكة الأردنية الهاشمية






إعداد المعلم : ضياء بهيج عامر إسماعيل

معلم اللغة العربية في مدرسة مصعب بن عمير الأساسية للبنين
التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء الرصيفة

ماجستير في المناهج وأساليب التدريس
الجامعة الهاشمية

صممت هذه الإستراتيجية وفق أسلوب حل المشكلات








المقدمة :

تعتبر مشكلة حوادث الطرق من ضمن المشاكل التي تعاني منها شعوب العالم بصفة عامة وذلك لما تسببه من خسائر فادحة ومفجعة , مباشرة أو غير مباشرة للأفراد ضحايا هذه الحوادث ولذويهم وللمجتمع الذي ينتمون إليه , وتبرز أهمية هذه الدراسة في النقاط التالية



1- إن أهمية دراسة مشكلة حوادث الطرق من الموضوعات التي يجب أن تحضي باهتمام واسع لما لها من تأثير على اقتصاد الدولة وكيانها الاجتماعي خاصة وأنها تستهدف العنصر البشري وهو العنصر الأهم في حياة الشعوب أو عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية .

- تعتبر المملكة الأردنية الهاشمية من بين الدول التي تمتاز بوجود المؤسسات الكبرى فيها كالجامعات والأمانات والمستشفيات , كما أنها ذات حركة اقتصادية وتجارية كبيرة مما يتطلب الكثير من وسائل الاتصال والتنقل , وتعتبر السيارة من أبرز هذه الوسائل خاصة وأن نسبة الذين يمتلكون السيارات قد ارتفعت ارتفاعاً ملحوظاً كما وأن بعضهم أصبح يعتمد اعتماداً مباشراً على السيارة في قضاء حوائجه وبشكل يومي ومتكرر , كل هذه الأمور أدت إلى وقوع الكثير من الحوادث والتي كان لها الأثر الكبير والسيئ في نفوس الكثير من أبناء هذا المجتمع .

فلا بد من إلقاء الضوء على أبرز المشكلات الاجتماعية والاقتصادية التي يعاني منها أفراد المجتمع العربي من جراء حوادث الطرق .

4- ندرة الدراسات والبحوث التي أجريت حول هذا الموضوع .

5- تساهم هذه الدراسة في وضع مؤشر لتصور مقترح لكيفية الحد من المشكلة ولو للتقليل من حدتها , وذلك من خلال ابرز جانب مهم من المشكلة والمتمثل في أبرز الآثار الناجمة عن حوادث الطرق



أهداف الدراسة :

تشكل حوادث الطرق تحديا سالباً وخطيراً للمجتمع , وتعتبر عاملاً له تأثير في ضياع الطاقات المادية والبشرية بزيادة معدلات الوفيات أو تزايد عدد المصابين من جرائها , وتتصل الآثار المترتبة على حوادث الطرق بفقدان العديد من العناصر البشرية أو بإصابة نسبة كبيرة منهم بأنواع مختلفة من العجز والإعاقة والتي تؤثر على الفرد وتحديد من قدراته المختلفة وما يصاحبها من أزمات ومشاكل اجتماعية واقتصادية ونفسية غاية في التعقيد ومن ثم تهدف الدراسة إلى التعرف على هدف عام متمثل في السؤال الأتي : "ماهي أبرز الآثار الناجمة عن حوادث الطرق " .

المجال الأول : القيم الاجتماعية :

تحديد أفضل الطرق الكفيلة بالتقليل من مسببات حوادث الطرق في الوطن العربي عامة والمملكة الأردنية الهاشمية خاصة مع مناقشة هذه الأسباب

بيان الآثار الاجتماعية والاقتصادية والنفسية الناجمة عن حوادث الطرق



المجال الثاني : المفاهيم العلمية

- تفسير معنى ( حوادث الطرق ، أزمة المرور ، شواخص المرور ، السرعة الزائدة ، التهور )

المجال الثالث : المهارات الشخصية

- مناقشة مسببات حوادث المرور وبيان آثارها المختلفة على الفرد وعلى المجتمع

- تفسير دلالات شواخص المرور

- الالتزام بآداب السير والتقيد بتعليمات السلامة المرورية





دليل الطالب :

السيناريو

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] إن المشكلة المرورية ظهرت وشكلت استنزافا خطيرا للطاقات والموارد ولقد كثرت مشاكل المرور والحوادث المرورية في الدول النامية بشكل ملفت للنظر حتى أصبحت هذه الحوادث تشكل مشكلة اجتماعية متزايدة النمو وتحصد أرواح أبنائنا، ناهيك إن علاج إصابات الحوادث المرورية وانشغال المستشفيات بهذه الحوادث ذات مردود سلبي على المجتمع

إن مشكلة حوادث الطرق من أخطر المشاكل التي تواجه مختلف بلدان العالم لما تسببه من أضرار وخسائر اجتماعية واقتصادية والأردن كأحد الدول النامية يحاول جاهدا استغلال كافة طاقاته لمواجهة هذه المشكلة إذ تخسر المملكة سنوياً ما يزيد على 200 مليون دينار جراء حوادث السير وتضع إدارة السير نصب عينيها التوجيهات الملكية السامية برفع مستوى السلامة المرورية على الطرق والحد من أعداد الحوادث المرورية ونتائجها من قبل إدارة السير للحد من حوادث السير على الطرق بحصر كافة أعداد السائقين الذين تجــــــاوزت عدد نقاطهم (16) نقطه والعمل على سحب رخصهم حسب نظام النقاط المعمول به حالياً وتفعيل دور أعوان السلامة المروريـة من خلال عقد الاجتماعات الدورية لهم وحثهم على التركيز على المخالفات المسببــة لوقوع الحوادث (المخالفات المتحركة) ورصد الملاحظات الفنية والهندسية المتعلقة بحالة الطرق والتنسيق مع الجهات المعنية لغايات رفع الإعاقات عن الطرق الرئيسية إضافة إلى التركيز على المخالفات والتي تكون نتائج حوادثها وخيمة.

بالنسبة إلى إجراءات التوعية والتثقيف المروري فقد وثقت إدارة السير العلاقة بين العاملين في مجال المرور وأفراد المجتمع المحلي لغايات تفعيل الإجراءات للحد من الحوادث وأسبابها ورفع مستوى الوعي المروري لدى كافة شرائح المجتمع وتوعية مالكي وسائقي المركبات بأهمية إجراء الصيانة الدورية لمركباتهم وإجراء عمل الإدارات المرورية من خلال عمل توزيع البروشورات والمواقع الإلكترونية في الإدارات المعنية.





المهام :

المهمة الأولى :

البحث في مفهوم حوادث الطرق أو حوادث المرور

- حدد مفهوم حوادث الطرق

المهمة الثانية : البحث في أسباب حوادث السير أو حوادث المرور

- في رأيك ، ما أسباب حوادث السير في الأردن ؟

- تعتبر السرعة الزائدة واحدة من الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع نسبة حوادث المرور ، ناقش ذلك .

-

المهمة الثالثة :

البحث في الآثار الناجمة عن حوادث الطرق والسير على الناحية الاجتماعية والاقتصادية والنفسية



- بين آثار حوادث السير على الناحية النفسية للفرد والمجتمع .

- ناقش انعكاس ظاهرة حوادث السير على الناحية الاقتصادية للمجتمع .

- استنتج آثار حوادث السير على الناحية الاجتماعية للمجتمع الأردني بشكل خاص



المهمة الرابعة :

البحث في أفضل الطرق والتي من خلالها يتم الحد من ظاهرة حوادث السير في الوطن العربي



- تحدث عن أفضل طريقة تراها مناسبة للتقليل من حوادث السير .

- اكتب تقريراً مفصلاً عن طرق الحد من حوادث السير مدعماً رأيك بدراسات أو تقارير تناولت الموضوع بشكل متخصص



المهمة الخامسة :



اختيار الطريقة المثلى للحد من ظاهرة حوادث المرور

بناءاً على ما تقدم يقوم الطلاب بتحديد الطريقة المثلى للحد من ظاهرة حوادث المرور وعلى الطلاب تقديم تقرير في نهاية النشاط يدافع به عن رأيه أمام زملائه في تحديد الطريقة المناسبة للحد من ظاهرة حوادث المرور التي تؤرق مضاجع الناس في أي مجتمع





دليل المعلم :



يبدأ المعلم في عرض مفهوم حوادث السير والدوافع التي تكمن وراء هذه الظاهرة التي أخذت بالتزايد في السنوات الخيرة ثم يناقش أسباب هذه الظاهرة مع الطلاب وكذلك يبدأ في مناقشة الآثار السلبية الناجمة عن حوادث السير وانعكاسها على النواحي الاجتماعية والاقتصادية والنفسية للأفراد وللمجتمع .



الإستراتيجية التعليمية المقترحة :

1- يتبنى المعلم إستراتيجية التعلم الاستكشافي لمنظرها جير يوم برونر التي تبدأ من خلال عرض سلسلة الأمثلة المنتمية للمفهوم وبيان مدى ارتباطها بالظاهرة الأصلية ثم يعقد المعلم حواراً حراً مفتوحاً مع الطلاب من خلال تطبيق إستراتيجية الحوار والمناقشة وإستراتيجية طرح الأسئلة لبيان خطورة هذه الظاهرة التي ينبغي وضع مختلف الحلول المناسبة والتقليل من حديتها

2- قيام المعلم بالطلب من الطلاب إعادة صياغة مفهوم الظاهرة ( حوادث السير ) وبيان مسبباتها ومخاطرها بلغتهم الخاصة .

3- استخدام الوسائل التعليمية التي من شأنها تبين حجم المشكلة وبيان مدى خطورتها وعرض بعض التقارير الصادرة من إدارة المعهد المروري التي تبين النسب المئوية لحوادث الطرق وعرض أفلام وثائقية لبعض الأسر المنكوبة بحوادث السير

4- تكليف الطلاب بطرح البدائل المختلفة لتحديد أفضل الطرق للتقليل من حوادث الطرق

5- تكليف الطلاب كذلك بتقديم تقرير نهائي يعرضون فيه ما تم التوصل إليه من حلول والتي من شأنها تعمل على الحد من مخاطر حوادث الطرق أو السير



معلومات للمعلم :

يقوم المعلم بالتحضير للموضوع من خلال الرجوع إلى شبكة المعلومات ( الانترنت ) لتحديد مفهوم حوادث السير ، التوعية المروية ، السلامة المرورية ، شواخص المرور


وقد يقوم المعلم بمناقشة هذه المقترحات مع الطلاب للتقليل من مخاطر حوادث السير

- العمل على تنظيم برنامج إعلامي مكثف يبين الآثار الناجمة عن حوادث الطرق وكيفية تلافيها , أو التقليل منها , وكذلك بيان نسبة وفيات المشاة والراكبين والسائقين والذكور والإناث والأطفال كل على حدة .

2- ضرورة اعتماد منهج البحث والتجريب العلمي والميداني لمعالجة مشكلة حوادث الطرق , بما في ذلك تقويم الأداء لرجال المرور وأداء السائقين ومعدلات التوعية عند المواطنين .

3- ضرورة توعية الموطنين سواء كانوا مشاة أو راكبين أو سائقين بدور وأهمية العوامل السيكولوجية في مدى احتمال تعرض الفرد للحادث وذلك بقصد توعية الفرد لفهم ذاته أثناء قيادته السيارة وحتى أثناء سيره ماشيا .

تضمين المناهج الدراسية خاصة في المرحلة الابتدائية جوانب عن أخطار حوادث الطرق وأسبابها ونتائجها .

5- العمل على توفير جهاز للنقل العام دون الخاص وذلك من خلال التركيز على الحافلات خاصة داخل المدن والعمل على إدخال اسكك الحديدية , الأمر الذي قد يؤدي إلى التقليل من حدة المشكلة وخطورتها .

6- تسجيل معلومات وافية على كل حادث وبأكبر قدر ممكن وإعداد استمارة لذلك من قبل المتخصصين بحيث تكون كافية وتغطي تساؤلات من شأنها أن تفيدنا على الوقوف على فهم أسباب الحوادث المباشرة منها وغير المباشرة ومن تم علاجها أو التقليل من حدتها .

7- تكثيف دوريات المرور على الطرق الرئيسية وأن تكون مجهزة لاسلكيا مع أجهزة متطورة لضبط السرعة وأن تخضع هذه الدوريات لتنظيم مركزي مع فروع في المدن الكبيرة .

8- إقامة دورات تدريبية ودورية للعاملين في مجال المرور لمتابعة أحدث التطورات في هذا المجال والتبادل الخبرات ولمناقشة القضايا التي تتعلق بتطبيق قانون المرور للرفع من مستواهم والاهتمام بتحسين ظروف عملهم .

9- التحكم في عدد السيارات داخل المدن أو في المناطق المزدحمة وذلك بالتركيز على استعمال النقل العام دون الخاص أو العمل على تخفيف الازدحام من خلال استعمال سيارات الأجرة والنقل العام وتشجيع المواطنين على ذلك .

10- الاستفادة من إمكانات العقل الآلي في مجال تحديث المعلومات خاصة فيما يتعلق بالجنح والمخالفات وطرق معالجتها من خلال تغريم المخالفين .

11- توفير أجهزة إسعاف سريع يوظف الخدمات اللاسلكية وتتواجد في شكل دوريات مستمرة على الطرق الرئيسية والسريعة .. وهذه الإجراءات لا تساعد على التقليل من الضحايا فحسب , ولكنها تساعد على تخفيف تأثير الإصابة وتخفيض نسبة العجز الناتج عن الحادث .

12- العمل على إيجاد لجنة دائمة تهتم بمتابعة قضايا مشكلات السير على الطرقات وتضم في عضويتها متخصصين في الهندسة والطب والقانون وعلم النفس والاجتماع إلى جانب مسؤولين من أمانة العدل والأمن العام وإدارة المرور .

13- وفي الختام نؤكد أن نقطة البداية تتعلق " بالعامل البشري " وسلوكياته في استعمال الطريق العام

وعليه يجب التركيز على إجراء الدراسات الخاصة بذلك والاهتمام بالإعلام والتنبيه على حقائق وأبعاد المشكلة وحث المواطن على تحسين سلوكيات قيادته واستعماله للطريق العام







التقييم :

يمكن استخدام التقييم بنوعيه ، التكويني والختامي للموقف التعليمي

فالتقييم التكويني سيتم تطبيقه منذ بداية الموقف التعليمي لتحديد مدى تحقق الأهداف أولاً بأولٍ من خلال تحديد مستوى مشاركة الطالب في تعريف الظاهرة المطلوبة وبيان أسبابها وآثارها وتقييم قدرته على بيان الانعكاسات الاجتماعية والاقتصادية والنفسية لمشكلة حوادث السير واقتراح جملة الحلول البناءة التي إذا طبقت فإنه يمكن لظاهرة حوادث السير أن تأخذ بالتراجع ، ويمكن للمعلم ان يوظف التقييم التكويني من خلال تكليف الطلاب بإعداد ورقة عمل من خلالها يناقشون أبعاد المشكلة وصولاً إلى الحلول

أما التقييم الختامي فقد ينحصر من خلال تكليف الطلاب بتلخيص أبعاد ظاهرة حوادث السير وطرح بعض التساؤلات السابرة التي تعكس مدى فهم الطلاب لأبعاد الظاهرة أو بإجراء امتحان تحريري يطلب فيه من الطلاب تشخيص الظاهرة ( حوادث السير ) ثم مناقشة أسبابها ثم اقتراح جملة من الحلول من غير التي تم نقاشها في الموقف الصفي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kamalothman22
عضو فعال
عضو فعال


الابراج : الحمل
الأبراج الصينية : التِنِّين
عدد المساهمات : 42
نقاط : 96
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 08/02/2010
العمر : 40
الموقع : الاردن
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: حوادث المرور   2010-04-17, 19:09

موضوع جيد
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ضياء اسماعيل
مشرف
مشرف


الابراج : الاسد
الأبراج الصينية : الخنزير
عدد المساهمات : 856
نقاط : 1668
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 33
الموقع : دائماً في قلوبكم جميعا
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية
المزاج : هادئ ورايق

مُساهمةموضوع: رد: حوادث المرور   2010-09-11, 06:25

Smile

_________________
[color=green][b]ربي عبدك قد ضاقت به الأسباب وأغلقت دونه الأبواب وبعد عن جادة الصواب وزاد به الهم والغم والاكتئاب وانقضى عمره ولم يفتح له إلى فسيح مناهل الصفو والقربات باب وأنت المرجوّ سبحانك لكشف هذا المصاب يا من إذا دعي أجاب يا سريع الحساب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حوادث المرور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بتيل :: منتديات بتيل التربوية والتعليمية :: وثائق مدرسية-
انتقل الى: